قصة مشوقة بقلم أيه محمد

موقع أيام نيوز

سميه الطباخ الجديد بنت مش راجل الصراحه دي بنت أخويا وهي عملت كدا علشان مش عاوزة حد يعرف أنها بنت
فريد بهدوء ليه!
سميه الصراحه هي كانت شغاله في بيت تاني قبل هنا بس صاحب البيت كان فهي قررت انها تعمل كدا والله يا فندم انا مش قصدي حاجه ولا هي انا والله قولتلها ان أهل البيت هنا محترمين و متربيين أحسن تربيه و اني اشتغلت هنا عشر سنين مشوفتش حاجه وحشه بس هي قالت انها كدا هتبقي مرتاحه
فريد وقف وبعد عن كرسي مكتبه و فتح الباب و ابتسم بهدوء جدا ابتسامه بالكاد ظاهره
فريد خلاص يا سميه سيبيها براحتها و أنا متطمن طالما انتي اللي جيباها
ابتسمت سميه بسعاده وهي بتسمع إطراء من جهة مديرها الغاضب أغلبيه الوقت
سميه متشكره يا فندم دا من ذوق حضرتك استأذن أنا وهي برا قولتلها تبدأ شغل علطول
فريد لحظة يا سمية
اتجه بهدوء ناحية مكتبه وفتح الدرج و خرج منه ظرف أبيض واتجه ناحيتها مره تانيه
فريد بإبتسامه إعتبريها مكافأه نهاية الخدمه و رقمي الشخصي معاكي لو احتاجتي أي حاجة متتردديش
سمية بسعاده انا متشكره أوي يا فندم متشكره يا أبني



إبتسم فريد ليها بود فهي فعلا بتعامله زي أبنها من وقت لما وصلت للفيلا و لذلك هو بيحترمها وبشكل كبير
مع رجوع ابنها الكبير من برا ورغبته في الاستقرار في مصر و طلبه منها تتوقف عن الشغل وهو هيشيل عنها وافقت انها تكمل حياتها في وسط اولادها و أحفادها
بعد ساعه من الشغل المتواصل خرج فريد من مكتبه و قرر يطلع لأوضته وبمروره للمطبخ قرر يدخل يشوف ايه حكايه الطباخ الجديد
زهره احم أيوا أنا يا فندم
صوتها كان رقيق وباين محاولتها انه تضخمه ولكنه قرر انه يجاريها في الأمر
فريد إعملي قهوة سادة وهاتهالي اوضتي
زهره حاضر يا فندم
رجعت زهره لشغلها تاني وهو بصلها لثواني وبعدها طلع لأوضته
زهره وقفت جمب الأكله وهي بتستوي واتنهدت بتعب ومسكت موبايلها ترد علي رسايل صاحبتها اللي رنت عليها أول ما خلصت شغلها


نور ها قوليلي الشغل الجديد كويس! حد خد باله من حاجه حد ضايقك!!
زهره أنا كويسه يا نور ومحدش ضايقني او احتك بيا أساسا الحمد لله انا مرتاحه
نور ماشي يا حبيبتي ربنا يوفقك يا رب المهم لو حد ضايقك متبخليش علي صاحبتك بخڼاقه
زهره بضحك وانا ليا مين غيرك يتخانق عشاني مټخافيش أول لما اجي اټخانق هكلمك علطول بس سلام دلوقتي علشان عندي شوية حاجات هخلصها
نور ماشي مع السلامه
بصت حواليها وهي بتمر ببعض الأوض لحد ما وصلت لأخر أوضة ودقت الباب لان اغلبية الاوض الباقيه فاضيه من الاشخاص
فريد ادخل
دخلت زهره وهي حاطه القهوة علي صينيه و حطتها علي الترابيزة قدامه جمب اللابتوب اللي قدامه ومرفعش عينه من عليه من ساعة ما دخلت
زهره القهوة يا فندم
مستنتش رد منه ونزلت علي تحت بسرعه علشان تكمل تحضير الأكل قبل معاد الغداء
سفرة كبيرة اتملت بأطباق كتيرة وأصناف متنوعه ولكن بسيطه
علي راس السفرة قعد فريد وعلي جمبه من الناحيتين ولاد عمه من جهة ومن الطرف التاني والدته و أخته وبنت عمه
شذا أخت فريد الأكل ريحته حلوه يا!! اسمك ايه
زهره زاهر يا فندم
تقي المهم بالله عليك تكون بتعمل أيس كوفي حلو زي اللي بتعمله سميه
زهره بإبتسامه هي اللي معلماني فإن شاء الله يعجبك اللي بعمله
زهره متشكر يا فندم سفره هنيه بعد إذنكم
أحمد والله زعلان إن سمية مشيت
سليم فريد شركة الحديد رفضت التفاوض والموقع والشغل واقف من إمبارح
فريد بهدوء أنا لسه متكلم مع مدير المصنع و اتفقنا علي السعر خلاص يا سليم و كنت لسه هبلغك علشان تبلغ المقاولين والعمال يباشروا شغلهم تاني
احمد و الحسابات في غلطات بسيطه
فريد غلطات ايه!!
احمد متقلقش انا عدلت كل حاجه و الميزانيه متأثرتش الوضع تمام الحمد لله و في تقدم عن الوقت دا السنة اللي فاتت
وداد بحب والله أنا فخورة بيكم أوي يا ولاد وبشطارتكم دي وانت بالذات يا احمد برغم صغر سنك الا انك شاطر ومجتهد
تقي لا يا عمتو استني بس وأنا هزيدك فخرا دلوقتي
وداد ايه!!
تقي نتيجة شذا طلعت النهارده وجايبه امتياز في كل المواد و مش بس كدا ما شاء الله شذا طالعه التالته علي الدفعه
وداد بسعادة
بجد!! والله يا شذا!!
شذا
بإبتسامه